يسرنا أن نعلن أنه بالرغم من القيود الناجمة عن جائحة كوفيد-19، سنتمكن من تنظيم اجتماع بين الخبراء وممثلي السلطات المحلية والإقليمية من منطقة البصرة وسلوفينيا في نهاية آب في أربيل، العراق.

وقد قمنا بتحديد الممارسات الجيدة في سلوفينيا، وذلك بالتعاون مع فريق المشروع، ضمن العديد من الاجتماعات المنعقدة عبر الإنترنت، وذلك بهدف تعزيز فرص العمل، ولا سيما لفئة الشباب الواعدين الذين لديهم أفكار تجارية مثيرة للاهتمام، والتي يمكن نقلها إلى البصرة. وقد توصل ممثلو محافظة البصرة، من خلال تحليلات للوضع والفرص، إلى وجود إمكانات كبيرة في المنطقة لإنشاء حاضنة أعمال لدعم عمالة الشباب، فضلا عن إنشاء منصة تشغيل إلكترونية سهلة الاستخدام لتحقيق نفس الهدف.

ولهذا ستهدف ورشة العمل التي ستعقد على مدار أربعة أيام في أربيل إلى تعميق المعرفة بالممارسات الجيدة التي قدمها رؤساء البلديات السلوفينيون، وزيارة حاضنة الأعمال في أربيل، وإعداد خطة إجرائية لتنفيذ المشاريع الرائدة في منطقة البصرة.

ومن أجل تنفيذ حاضنة أعمال تلبي احتياجات ورغبات السكان المحليين على أفضل وجه في البصرة، ستسلط ورشة العمل الضوء على المنحى التشاركي المالي، حيث يوفر حوافز مالية للسكان الذين يسهمون بأفضل الأفكار المتاحة.

اترك جوابا